وكالة كل العرب الاخبارية | جامعة يابانية تعتذر عن التلاعب في درجات قبول الطالبات
المزيد
جامعة يابانية تعتذر عن التلاعب في درجات قبول الطالبات

التاريخ : 08-08-2018 |  الوقت : 02:42:10

اعتذرت إحدى أعرق الجامعات الطبية في اليابان عن التلاعب في درجات اختبارات القبول لتقليل نسبة الطالبات بالجامعة.

ووجد تحقيق داخلي أن جامعة طوكيو الطبية كانت تتلاعب بدرجات اختبارات الإناث منذ عام 2006.

كما قللت الجامعة درجات المتقدمين الذكور الذين خضعوا لاختبار الدخول أربع مرات على الأقل.

وقالت الجامعة إنه لم يكن يتعين عليها التلاعب بالدرجات مطلقا.

كما اعترفت بإضافة نقاط إضافية إلى عشرات الطلاب الذين قدموا تبرعات للجامعة.

وقال المدير التنفيذي لجامعة طوكيو الطبية، تيتسو يوكيوكا، في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء: "لقد خُنا ثقة العامة، ونريد بكل صدق أن نعتذر عن ذلك".

كما تعهد كيسوكي ميازاوا ، نائب رئيس الجامعة، بأن اختبارات القبول في العام المقبل ستكون نزيهة.

أثيرت هذه القضية للمرة الأولى الأسبوع الماضي من قبل صحيفة "يوميوري شيمبون"، وهي أكبر صحيفة يومية في البلاد. وقد أثارت هذه القضية شعورا بالغضب الشديد في اليابان.

ونقل التقرير عن مصدر لم يذكر اسمه قوله إن المسؤولين تبنوا "تفاهما صامتا" لتقليل عدد الفتيات بالجامعة بسبب مخاوف من أن عدد من الخريجات لا يمارسن الطب بعد التخرج.

وقال المصدر للصحيفة: "العديد من الطالبات اللواتي تخرجن يتركن الطب في نهاية المطاف لأسباب تتعلق بالولادة وتربية الأطفال".

وفي عام 2010، وقبل التلاعب في اختبارات القبول، كانت نسبة الطالبات بالجامعة تصل إلى نحو 40 في المئة.

وذكرت الصحيفة أنه بعد الاختبارات التي أجريت على مرحلتين في وقت سابق من هذا العام، لم تقبل الجامعة سوى 30 طالبة فقط مقابل 141 طالبا.-(BBC)

وكالة كل العرب الاخبارية



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات على هذا الخبر
أضف تعليق
اضافة تعليق جديد

الحقول التي أمامها علامة * هي حقول لابد من ملأها بالبيانات المطلوبة.

:
:
:
 
أخر الأخبار
أقراء أيضا
أستفتاءات
أكثر التحديات التي تواجه الأردن؟
الأوضاع الإقتصادية الصعبة
الانتهاكات الإسرائيلية والإنحياز الأمريكي في قضية القدس والعملية السياسية
التدخلات الإيرانية وتهديد المنطقة العربية
أزمة دول المقاطعة العربية مع قطر
الأوضاع الاقتصادية والخطر الإسرائيلي معاً
الأوضاع الإقتصادية والخطر الإيراني معاً



تابعونا على الفيس بوك